Tuesday, February 4, 2014

إِنْ وَمَا ولا ولاتَ المُشبَّهاتُ بلَيْسَ

Tags


إِنْ وَمَا ولا ولاتَ المُشبَّهاتُ بلَيْسَ
كتاب النحو الواضح في قواعد اللغة العربية

المحتويات

  1. إِنْ وَمَا ولا ولاتَ المُشبَّهاتُ بلَيْسَ
  2. زيادة الباء في خبر ليس وما
  3. أَفْعَالُ الْمُقَاربَةِ وَالرَّجاءِ والشُّرُوع
  4. العودة إلي النحو الواضح في قواعد اللغة العربية


إِنْ وَمَا ولا ولاتَ المُشبَّهاتُ بلَيْسَ

الأمثلة

(1) القُصُورُ شَاهِقَةُ. (1) إنِ القُصُورُ شَاهِقَةُ.
(2) الأنْهارُ فائِضَةُ. (2) إنِ الأَنْهَارُ فَاِئضَةً.
* * * * * *
(3) الحُصُونُ مَنيعَةُ. (3) مَا الْحُصُونُ مَنيعَةُ.
(4) الذَّخَائِرُ كَثِيرَةُ. (4) مَا الذَّخَائِرُ كَثِيرةُ.
* * * * * *
(5) الزَّمانُ مُسَالمُ. (5) لا زَمَانُ مُسَالماً.
(6) الشَّارِعُ مُزْدَحِمُ. (6) لا شارعُ مُزْدَحِماً.
* * * * * *
(7) الْوَقْتُ وقْتُ نَدَامَةٍ. (7) لات وَقْتَ نَدَامَةٍ.
(8) السَّاعَةُ سَاعَةُ تَوْبةٍ. (8) لاتَ ساعةَ تَوْبَةٍ.

البحث

الأمثلة الثمانية تتألف كلها من جمل اسمية تتألف كل واحدة منها من مبتدأ وخبر، والأمثلة المقابلة لها وهي الأمثلة الأولى نفسها، مع زيادة أن أو ما أو لا أو لات.
وإذا بحثنا عما أحدثته هذه الحروف من التغيير عند دخولها على الأمثلة رأيت أنها نفت معاني الجمل، ورفعت المبتدأ ونصبت الخبر، ويسمى الأول اسمها، والثاني خبرها، فهي من اجل ذلك تشبه ((ليس)) في المعنى والعمل.

ارجع الأمثلة الأربعة الأولى بعد دخول ((أن)) و((ما)) عليها تجد الاسم في كل منها متقدماً على الخبر، وأن النفي الذي أفادته الأداة باق لم ينتقص بإلا، وهذان شرطان لابد منها لعمل أن وما عمل ليس.
تأمل المثالين الخامس والسادس بعد دخول ((لا)) عليهما ، تجد بها الشرطين السابقين، وتجد فوق ذلك أن الاسم والخبر في كل من المثالين نكرتان.
أنظر بعد ذلك إلى المثالين الأخيرين بعد دخول ((لات)) عليهما تر الاسم والخبر في كل منهما اسمي زمان، وأن احدهما محذوف، وهذان شرطان في عمل ((لات)) هذا المثال.

القاعدة

(61) تعمل إن وما ولا ولات النافيات عمل ليس، فترفع الاسم وتنصب الخـبر، ولكنها لا تعمل هذا العمل إلا بشروط.
ا ـ فيشترط في عمل أن وما أن يتقدم اسمهما على الخـبر، وإلا ينتقـض نفيهما بال.
ب ـ ويشترط في عمل لا فوق الشرطين المتقدمين أن يكون معمولهما نكرتين.
ج ـ ويشترط في عمل لات أن يكون اسمها وخبرها اسمي زمان وأن يحذف احدهما.

تمرين (1)

بيَّن في الجمل الآتية الأدوات التي تعمل عمل ليس، وبيَّن الاسم والخبر في كل جملة:
(1) إن الرياح عاصفة. (5) فرَّ السَّجين ولاتَ حين مَفَر.
(2) ما آمالك خائبة. (6) لا جاهلة مُحْتَرمة.
(3) لا صداقة دائمة بغير إخلاص. (7) تَعْتُبُ ولاتَ وقت عِتاب.
(4) ما أحد أسمى من أحد إلا بالعقل. (8) لا ثَمرة ناضجة.

تمرين (2)
ادخل على كل جملة من الجمل الآتية حرفاً من الحروف النافية التي تعمل عمل ليس، مع استيعاب الحروف، واضبط أواخر الكلمات المعربة بالحركات:
(1)......... الأرض مجدِبَةَ. (5)............ الساعة ساعة إحجام.
(2)......... الأزهار ناضرة. (6)............. الجَوادان جامِحان.
(3)......... اليوم يوم جهاد. (7)............. تلميذ من المدرسة غائب.
(4)......... تجارتك رابحة. (8)............. العمال مُتْعَبون.

تمرين (3)
أتمم الجمل الآتية واضبط أواخر الكلمات بالشكل:
(1) ما فيضان النيل............ (5) إن أُمَّة.................
(2) إن الكسلان................ (6) ما شوارع المدينة......
(3) لا ظالم.................... (7) لا مُجِد.................
(4) اِعْتَذرَ ولات............... (8) حاول الفِرارَ ولات.....

تمرين (4)
ما الذي أوجب إلغاء عمل إنْ ومَا وَلا في الجمل الآتية :
(1) ما أمْرك إلا عجيبُ. (6) ما دنياك إلا فانية.
(2) إن سَعْيُك إلا مشكور. (7) إن الفراغُ إلا فسادُ.
(3) لا المدينة واسعةُ ولا الشوارعُ نظيفة. (8) لا الشمس مشرقةُ ولا مُصْحَيةُ.
(4) ما بالآباء فخُركم. (9) ما عنْدِي كتابك.
(5) إنِ الرجلُ إلا قلبُهُ ولسانُه. (10) لا كاتبُ إلا قارئُ.

تمرين (5)
لم لا تَصْلُح الجمل الآتية لدخول لا العاملة عمل ليس عليها؟ واجعلها صالحة لذلك، ثم ادخل ((لا)) على كل منها :
(1) الشجرة مُورقة الأغصان. (4) الصفوف مستقيمة.
(2) الدار واسعة الأرجاء. (5) أقلامنا مَمْلوءة.
(3) الصورة جميلة الألوان. (6) السَّحاب كثِيفُ.

تمرين (6)
(1) كوَّن ست جمل مبدؤه بإن النافية، بحيث تكون عاملة في الثلاث الأولى، ملغاة في الثلاث الثانية.
(2) كوَّن ست جمل مبدؤه بما النافية، بحيث تكون عاملة في الثلاث الأولى، واجبة الإلغاء في الثلاث الثانية.
(3) كوَّن ست جمل مبدؤه بلا النافية، بحيث تكون عاملة في الثلاث الأولى، واجبة الإلغاء في الثلاث الثانية.
(4) كوَّن أربع جمل تشتمل كل منها على ((لات)) التي تعمل عمل ليس.


تمرين في الأعراب (7)

ا ـ نموذج :
لات وقتَ مُزاح.
لات ـ حرف نفي يعمل عمل ليس مبني على الفتح، واسمها محذوف.
وقت ـ خبر لات منصوب بالفتحة، وهو مضاف.
مزاح ـ مضاف إليه مجرور بالكسرة.
ب ـ أعرب الأمثلة الآتية :
(1) ما معروفُك ضائعاً. (3) لا عذرُ لك مقبولاً.
(2) إن أنت إِلا وفِيُّ. (4) نَدِمَ البغاة و لات ساعةَ مَنْدَمِ.

تمرين (8)
اشرح احد الأبيات الآتية ثم أعربه :
مَا كلُّ ما فوْقَ البسِيطَةِ كافِياً وإذا قَنِعْتَ فَبَعْضُ شَئ كافِ
ـــــــ
وَمَا الْمَرْءُ إلا الأصْغَرانِ لسَانَهَ وَمَعْقُولُةُ وَالجِسْمُ خَلْقُ مُصَوَّرُ
ـــــــ
ومَا الحُسْنُ في وَجِهْ الَفَتَى شَرفاً لَهْ إذا لَمْ يَكُنْ في فِعْلِهِ وَالْخلائقِ


زيادة الباء في خبر ليس وما

الأمثلة
لَيْسَ الفقْرُ عَيْباً. لَيْسَ الفَقْرُ بِعَيْبٍ.
1 لَيْسَ التَّقْتِيرُ مَحْمُوداً. 3 لَيْسَ التَّقْتِيرُ بِمَحْمُودٍ.
لَيْسَ العِتَابُ مُفِيداً. لَيْسَ الْعِتَابُ بِمُفِيدٍ.
* * * * * *
مَا إِدْرَاكُ الْعُلا سَهْلاً. ما إدْرَاكُ العُلا بِسَهْل.
2 ما تَعَبُ العَامِلينَ ضَائِعاً. 4 مَا تَعَبُ العَامِلينَ بِضَائِع.
مَا التَّنافُس مَذْمُوماً. مَا التَّنافُسُ بِمَذْمُوم.

البحث
تأمل خبر ((ليس )) و((ما)) في الأمثلة السابقة، تجده منصوباً كما في أمثلة الطافتين الأولين، وتارة يجيء مجروراً بالباء كما في أمثلة الطافتين الأخريين.
وإذا أسقطت هذه الباء الداخلة على الخبر في الأمثلة المتقدمة وجدت المعنى مستقيماً بدونها، فهي إذا حرف جر ذائد، تدخل على الخبر فتجره لفظاً مع بقائه منصوباً في التقدير، وليس لها من اثر في المعنى إل تقوية الحكم المستفاد من الجملة وتوكيده.

القاعدة
(62) يجوز أن يقترن خبر ليس وما بالباء الزائدة، فيجر في اللفظ ويبقى منصوباً في التقدير.

تمرين (1)
أدخل الباء الزائدة على أخبار ما وليس في الجمل الآتية :
(1) ما الفَتَيَاتُ سافراتٍ. (5) ليست الملاجئ كثيرة.
(2) ما الخطيب مُؤَثراً. (6) ليس الإغَراق في الترَف محموداً.
(3) ما الأشجار مُورقاتٍ. (7) ليس التَريُّثُ في الأمور مذموماً.
(4) ما أصدقاؤك مخلصين. (8) ليس اعتزال الناس فضيلة.

تمرين (2)
احذف حرف الجر الزائد من الأخبار في الجمل الآتية، ثم بين نوع الأعراب وعلامته في هذه الأخبار :
(1) ما البنات بجاهلات. (5) ليست الحُرَّاس بمستيقظين.
(2) ليس الضباب بكَثيف. (6) ما النيل بفائض.
(3) ليست الأزهار بذابلات. (7) ليس شاطئا النيل بقاحِلَين.
(4) ما المخادع بأخيك. (8) ما كل غنِىٍّ بسعيد.

تمرين (3)
ضع في الأماكن الخالية أخباراً لليس وما النافية، وهاتها مرة مقرونة بالباء الزائدة، ومرة غير مقرونة بها.
(1) ما نوافذ الحجرة............ (5) ليس قرض الشعر...............
(2) ما العجلة في الأمور........ (6) ليست موائد الطعام..............
(3) ليست الأيام................ (7) ليس جوُّ مصر..................
(4) ليس ركوب الخيل......... (8) ما حنان الأم....................

تمرين (4)
(1) كوّن ثلاث جمل يكون اسم ليس في كل منها مثنى، والخبر مقروناً بباء الزائدة.
(2) كون ثلاث جمل يكون اسم ليس في كل منها جمع مؤنث سالماً، والخبر مقروناً بالباء الزائدة.
(3) كون ثلاث جمل يكون اسم ما النافية في كل منها جمع مذكر سالماً والخبر مقروناً بالباء الزائدة.
(4) كون ثلاث جمل يكون اسم ما النافية في كل منها اسم إشارة لجمع الإناث، والخبر مقروناً بالباء الزائدة.

تمرين في الأعراب (5)
ا ـ نموذج :
ما بَاذِلُ المَعْرُوفِ بِمَكْرُوهٍ.
مـــا ـ حرف نفي يعمل عمل ليس وهو مبني على السكون.
بــاذل ـ اسم ما مرفوع وهو مضاف.
المعروف ـ مضاف إليه .
بمكروه ـ الباء حرف جر زائد، ومكروه خبر ما مجرور لفظاً منصوب تقديراً.
ب ـ أعرب الجمل الآتية :
(1) ما الأسد بقَصِير الوَثْبَة. (3) ليست الجاهلات بمحترمات.
(2) ما سقا النعامة بقصيرتين. (4) ليس البُغَاة بمحبوبين.

تمرين (6)
اشرح احد البيتين الآتيين وأعربه :
وَلَيْسَ أخُوكَ الدَّائِمُ العهْدِ بالذِي يَذُمُّكَ إنِ وَلَىَ وَيُرْضِيكَ مُقْبِلاً

وَمَا كلُّ ذِي لُبٍّ بِمؤْتيكَ نُصْحَهُ وَمَا كلُّ مُؤْتٍ نُصْـحَه بلبيب


أَفْعَالُ الْمُقَاربَةِ وَالرَّجاءِ والشُّرُوع

الأمثلة
كادتِ الشَّمْسُ تَغيبُ. عَسى الضِيّقُ أنْ يَنْفَرِج.
كادَتِ السّفِينَةُ أنْ تَغْرَق. عَسَى الصَّائِدُ أنْ يُصِيبَ.
* * * * * *
كَرَبَ الشَّتَاءُ أنْ يَنْقَضِي. حَرَى الغَمامُ أنْ يَنْقَشِعَ.
كَرَبَ الْمَالُ يَجْمُدُ. حَرَى الغَائِب أنْ يَحْضُرَ.
* * * * * *
أَوْشَكَ الْمَالُ أنْ يَنْفَدَ. اِخْلَوْلَقَ الْمُذِنْبَ أنْ يَتُوبَ.
يُوشِكُ المريضُ أنْ يَبْرَأ. اِخْلَوْلَقَ الْهَوَاءُ أنْ يَعَْتدِلَ.


شَرَعَ الطَّفْلُ يَبْكِى.
شَرَعَ الجَيْشُ يَتَحَرَّكُ.
* * *
أَنْشَأَت السَّماءُ تُمْْطُرُ.
أَنْشَأَ الرَّعْدُ يَقْصِفُ.
* * *
أخَذَ الثَّوبُ يَبْلى.
أخََذ البِنَاءُ يَنهارُ.

البحث
الأفعال التي تراها في صدور الأمثلة المتقدمة كلها من أخوات كان، فهي تدخل على المبتدأ والخبر، فترفع الأول ويسمى اسمها وتنصب الثاني ويسمى خبرها، ونريد هنا أن نشرح معانيها ونذكر طرفاً من الأحكام التي اختصت بها.

أُنظر إلى أمثلة الطائفة الأولى تجد الأفعال: ((كاد وكرب وأوشك)) تدل على قرب وقوع خبرها، فمعنى ((كادت الشمس تغيب)) قرب غياب الشمس، وهلم جرا، ومن اجل ذلك تسمى هذه الأفعال الثلاثة ((بأفعال المقاربة)).

أنظر في أمثلة الطائفة الثانية تجد الأفعال ((عسى وحرى و اخلولق)) تدل على رجاء حصول خبرها، فمعنى ((عسى الضيق أن ينفرج)) أرجو انفراج الضيق، وهكذا: ومن اجل ذلك تسمى هذه الأفعال الثلاثة ((بأفعال الرجاء)).

تأمل بعد ذلك أمثلة الطائفة الأخيرة تجد الأفعال ((شرع وأنشأ وأخذ)) يدل كل منها على الابتدأ والشروع في العمل الذي يدل عليه الخبر، فمعنى ((شرع الطفل يبكى)) ابتدأ الطفل يبكى، ومن اجل ذلك تسمى هذه الأفعال ((بأفعال الشروع)) ومثل هذه الأفعال الثلاثة في معناها وعملها ((طفق . وجعل . وعلق . وقام . واقبل . وهب)).

ارجع إلى الأمثلة جميعها مرة أخرى، وتأمل خبر هذه الأفعال ، تجده دائماً جملة فعلية فعلها مضارع، وإذا تدبرت هذا المضارع من حيث اقترانه بأن وتجرده منها، وجدته قد آتي مجرداً في كاد وكرب، وفي أفعال الشروع، غير أن هذا التجرد كثير في كاد وكرب، ووجب في أفعال الشروع، ووجدته قد آتي مقترناً بها في أوشك وعسى وحرى و اخلولق، غير أن هذا الاقتران كثير في الفعلين الأولين، واجب في الفعلين الأخيرين، ومن ذلك ترى أن خبر هذه الأفعال لا يكون إلا جملة فعلية فعلها مضارع، وأن هذا المضارع من حيث التجرد من أن والاقتران بها على أربعة أقسام.

القواعد
(63) من الأفعال التي تعمل عمل كان .
ا ـ أفعال المقاربة وهي: كاد، وكرب، وأوشك، وتدل على قرب وقوع الخبر.
ب ـ أفعال الرجاء وهي: عسى، وحرى، و اخلولق، وتدل على رجاء وقوع الخبر.
ج ـ أفعال الشروع وهي : شرع، وأنشأ، واخذ، وطـفق، وجعـل، وعلق، وقام، واقبل، وهب وتدل على الشروع والبدء في الخبر.
(64) يشترط في هذه الأفعال أن يكون خبرها جملة فعلية، فعلها مضارع مجرد من أن مع كاد وكرب وأفعال الشروع، مقرون بها مع أوشك وعسى وحرى و اخلولق، وقد يقترن بها على قلة في كاد وكرب كما يتجرد منها على قلة في أوشك وعسى(1).
(65) مثل هذه الأفعال في عملها ما تصرف منها(2).

تمرين (1)
بيَّن معنى كل فعل ناقص، وعين اسمه وخبره فيما يأتي :
(1) أخذتِ الأشجار تُورق. (4) تكاد الحرب تَضَعُ أوْزارها.
(2) أوشَكَ الصَّيف أن يَنْقَضي. (5) اِخلولقت الحُمَّى أن تفارق المريض.
(3) عسى الرَّخَاء أن يدوم. (6) طفقَ الغلمان يتنافسون في السِّباحة.

تمرين (2)
ادخل على الجمل الآتية أفعال المقاربة الماضية، وكذلك المضارعة مما ورد له مضارع منها واستوف جميع هذه الأفعال:
(1) الشمس تُشْرِق. (5) الناس يموتون من البرد.
(2) الزهر يَذبُل. (6) الزرع يَيْبَس من العطش.
(3) الصُّبح يَطْلُعُ. (7) الداء يَقْضِى على المريض.
(4) الزاد ينْفَد. (8) الرَّخاء يَعم البلاد.

تمرين (3)
ادخل أفعال الشروع على الجمل الآتية مع استيعاب هذه الأفعال :
(1) الجاهل يُسئ إلى نفسه. (4) علىَّ يدعو إلى الخير.
(2) العمال يَتْعُبون. (5) الوادي يُخْصِب.
(3) الجنود يَذودُون عن الوطن. (6) الرجُلان يقتتلان.
(7) الظالم يَنْدَم. (9) ألفلاح يَحْصُد القمح.
(8) الأغنياء يُواسُون الفقراء. (10) الصناع يتنافسون في العمل.

تمرين (4)
أتمم الجمل الآتية بوضع الخبر المحذوف في المكان الخالي، وبيَّن حكمه من حيث الاقتران بأن والتجرد منها :
(1) أوشكت السُّحُب......... (7) يكاد الظلم..................
(2) أخذت المدينة........... (8) هَبَّ رجال العلم............
(3) اخلولق السلام.......... (9) عسى الخصْب.............
(4) أنشأ الصُّنُاع............ (10) جعل المُوسرون..........
(5) حَرتَ المودة............ (11) قام المهندسون............
(6) طفِقت الفتَيَات.......... (12) كَرَبَتَ العِلة..............

تمرين (5)
(1) هات مثالين لفعلين ناقصين يقترن المضارع في خبرهما بأن وجوباً.
(2) هات مثالين لفعلين ناقصين يتجرد المضارع في خبرهما من أن وجوباً.

تمرين (6)
ضع كل فعل من أفعال المقاربة والرجاء والشروع في جملة تامة.

تمرين (7)
اذكر ما يأتي منه مضارع من أفعال المقاربة والشروع، ثم استعمل كل مضارع في جملة تامة.

تمرين (8)
استعمل كل فعل من الأفعال الآتية في جملتين بحيث يكون في إحدهما تاماً وفي الثانية ناقصاً وبيَّن معناه في الحالتين :

قام ـ أخَذَ ـ جعَلَ ـ هَبَّ ـ أنشأ

تمرين في الأعراب (9)
ا ـ نموذج :

(1) كاد الثَّمَرُ يطيب.
كـاد ـ فعل ماض ناقص مبني على الفتح.
الثمر ـ اسم كاد مرفوع بالضمة.
يطيب ـ فعل مضارع والفاعل ضمير مستتر، والجملة خبر كاد.

(2) عَسَى الصَّفَاءُ أنْ يَدومَ.
عسى ـ فعل ماض ناقص مبني على الفتح.
الصفاء ـ اسمها مرفوع بالضمة.
أن ـ حرف مصدري ونصب مبني على السكون.
يدوم ـ فعل مضارع منصوب بأن والفاعل ضمير مستتر والمصـدر المؤول من أن الفعل خبر عسى.

ب ـ أعرب الجمل الآتية :
(1) أخذت الأزهار تتفتح.
(2) اخلولق العاملان أن يتعبا.
(3) يُوشِك الطفل أن يتكلم.

تمرين (10)
اشرح البيت الآتي وأعربه :
إذا انْصَرَفَتْ نَفْسِي عَنْ الشَّئ لَمْ تَكَدْ إلَيْهِ بِوَجهٍ آخِـرَ الدَّهْرِ تُقْبِلُ

---------------

(1) اختصت عسى واخلولق وأوشك من بين هذه الأفعال بورودها تامة فتكتفي بفاعلها ويشترط في الفاعل حينئذ أن يكون مصدر مؤولاً من أن والمضارع، فتقول عسى أن ينفرج الضيق ، واخلولق أن يثمر البستان، وأوشك أن يقبل الربيع.
(2) هذه الأفعال ملازمة للمضي، وإلا كاد وأوشك وطفق وجعل، فقد ورد لكل منها ماض ومضارع.


EmoticonEmoticon