Wednesday, January 29, 2014

ألفية ابن مالك في النحو والصرف

Tags

كتاب ألفية ابن مالك في النحو والصرف


كتاب ألفية ابن مالك في النحو والصرف
محمد بن عبدالله بن مالك الأندلسي

محتويات

ترجمة وتعريف المؤلف

هو جمال الدين محمد بن عبدالله بن عبدالله بن مالك الإمام العلامة الأوحد الطائي الجيّاني الأندلسي، المالكي حين كان بالمغرب الشافعيّ حين انتقل الى المشرق، النحوي نزيل دمشق.

ولد رحمه الله بجيّان الأمدلس سنة 600 هـ أو في التي بعدها، وسمع بدمشق من مكرم، وأبي صادق الحسن بن صبّاح، وأبي الحسن السخاوي وغيرهم. وأخذ العربية عن غير واحد فممّن أخذ عنه بجيّان أبو المظفر ثابت بن محمد بن يوسف بن الخيّار الكلاعي من أهل لبلة، وأخذ القراءات عن أبي العبّاس أحمد بن نوار؛ وقرأ كتاب سيبويه على أبي عبدالله بن مالك المرشاني، وجالس ابن يعيش وتلميذه ابن عمرون وغيره بحلب، وتصدّر بها لإقراء العربية، وصرف همته الى إتقان لسان العرب حتى بلغ فيها الغاية، وأربى على المتقدمين. وكان إماما في القراءات وعالما بها، وصنّف فيها قصيدة دالية مرموزة في قدر الشاطبية.

وأما اللغة فكان إليه المنتهى؛ قال الصفديّ: أخبرني أبو الثناء محمود قال: ذكر ابن مالك يوما ما انفرد به صاحب المحكم عن الأزهريّ في اللغة؛ قال الصفديّ: وهذا أمر يعجز، لأنه يحتاج الى جميع معرفة ما في الكتابين، وأخبرني عنه أنه كان إذا صلى في العادلية ـ لأنه كان إمام المدرسة ـ يشيّعه قاضي القضاة شمس الدين بن خلكان الى بيته تعظيما له. ومع هذا لم ندر لأي سبب أغفل ابن خلكان ترجمته.

وأقام بدمشق مدة يصنّف ويشتغل بالجامع وبالتربة العادلية، وتخرج عليه جماعة، وكان نظم الشعر عليه سهلا رجزه وطويله وبسيطه.

مؤلفاته

ومن تصانيف ابن مالك " الموصّل في نظم المفصّل" وقد حلّ هذا النظم فسماه: سبك المنظوم، وفك المختوم، ومن قال: ان اسمه فك المنظوم وسبك المختوم فقد خالف النقل والعقل. ومن كتب ابن مالك "لكافية الشافية" ثلاثة آلاف بيت وشرحها، و"الخلاصة" وهي مختصر الشافية و" إكمال الأعلام بمثلث الكلام" وهو مجلّد كبير كثير الفوائد يدل على اطلاع عظيم و"لامية الأفعال وشرحها" و" فعل وأفعل" و"المقدمة الأسديّة" وضعها باسم ولده الأسد و" عدّة اللافظ وعمدة الحافظ" و" النظم الأوجز فيما يهمز" و"الاعتضاد في الظاء والضاد" مجلد و" إعراب مشكل البخاري" و" تحفة المودود في المقصور والدود" وغير ذلك كشرح التسهيل.


شروح الألفيةابن مالك

وقد شرح ألفية ابن مالك كثيرون من أئمة علماء النحو، نخص بالذكر منهم: المؤلف وابنه بدرالدين محمد،
أما غيرها ما يلي:
أوضح المسالك إلى ألفية ابن مالك: للنحوي الكبير جمال الدين بن هشام الأنصاري المتوفَّى سنة (761 هـ = 1359 م)
عدة السالك إلى تحقيق أوضح المسالك محمد محيي الدين عبد الحميد
شرح ابن عقيل لقاضي القضاة بهاء الدين عبد الله بن عقيل
منحة الجليل بتحقيق شرح ابن عقيل الشيخ محمد محيي الدين عبد الحميد
منهج السالك إلى ألفية ابن مالك" المعروف بـ"شرح الأشموني"، لأبي الحسن علي نور الدين بن محمد عيسى، المعروف بالأشموني
تمرين الطلاب في صناعة الإعراب الإمام "خالد الأزهري
المقاصد النحوية في شرح شواهد شروح الألفية بدر الدين العيني

مقدمة الكتاب

بسم الله الرحمن الرحيم

قال محمد هو ابن مالك*** أحمد ربي الله خير مالك
مصلّيا على النبي المصطفى*** وآله المستكملين الشّرفا
وأستعين لله في ألفيّه*** مقاصد النّحو بها محويّه
تقرّب الأقصى بلفظ موجز*** وتبسط البذل بوعد منجز
وتقتضي رضا بغير سخط*** فائقة ألفيّة ابن معطي
وهو بسبق حائز تفضيلا*** مستوجب ثنائي الجميلا
والله يقضي بهبات وافرة*** لي وله في درجات الآخرة


الكلام وما يتألف منه

كلامنا لفظ مفيد كاستقم*** واسم وفعل ثمّ حرف الكلم
واحده كلمة والقول عتم*** وكلمة بها كلام قد يؤم
بالجرّ والتنوين والنّدا وآل*** ومسند للاسم تمييز حصل
بتا فعلت وأتت ويا افعلي*** ونون أقبلنّ فعل ينجلي
سواهما الحرف كهل وفي ولم*** فعل مضارع يلي لم كيشم
وماضي الأفعال بالتامز وسم*** بالنون فعل الأمر إن أمر فهم
والأمر إن لم يك للنون محل*** فيه فهو اسم نحوصه وحيّهل

المعرب والمبني

والاسم منه معرب ومبني*** لشبه من الحروف مدني
كالشبه الوضعيّ في اسمي جئتنا*** والمعنويّ في متى وفي هنا
وكنيابة عن الفعل بلا*** تأثر وكافتقار أصّلا
ومعرب الأسماء ما قد سلما*** من شبه الحرف كأرض وسما
وفعل أمر ومضي بنيا*** وأعربوا مضارعا إن عريا
من نون توكيد مباشر ومن*** نون إناث كيرعن من فتن
وكلّ حرف مستحق للبنا*** والأصل في المبنيّ أن يسكّنا
ومنه ذو فتح وذو كسر وضم*** كأين أمس حيث والسّاكن كم
والرّفع والنّصب اجعلن اعرابا*** لاسم وفعل نحو لن أهابا
والاسم قد خصّص بالجرّ كما*** قد خصّص الفعل بأن ينجزما
فارفع بضمّ وانصبن فتحا وجرّ*** كسرا كذكر الله عبده يسر
واجزم بتسكين وغير ما ذكر*** ينوب نحو جاأخو بني نمر
وارفع بواو وانصبنّ بالألف*** واجرر بياء ما من الأسماء أصف
من ذاك ذو إن صحبة أبانا*** والفم حيث الميم منه بانا
أبٌ أخٌ حمٌ كذاك وهنّ*** والنّقص في هذا الأخير أحسن
وفي أبٍ وتالييه يندر*** وقصرها من نقصهنّ أشهر
وشرط ذا الاعراب إن يضفن لا*** للياكجا أخو أبيك ذا اعتلا
بالألف ارفع المثنّى وكلا*** إذا بمضمرٍ مضافا وصلا
كلتا كذاك اثنان واثنتان*** كابنين وابنتين يجريان
وتخلف اليا في جميعها الألف*** جرّا ونصباً بعد فتحٍ قد ألف
وارفع بواوٍ وبيا واجرر وانصب*** سالم جمع عامرٍ ومذنب
وشبه ذين وبه عشرونا*** وبابه ألحق والأهلونا
أولو وعالمون علّيّونا*** وأرضون شذّ والسّنونا
وبابه ومثل حين ٍ قد يرد*** ذا الباب وهو عند قوم يطرّد
ونون مجموع ٍ وما به ألتحق*** ف افتح وقلّ من بكسره نطق
ونون ما ثنّي والملحق به*** بعكس ذاك استعملوه فانتبه
ومايتا وألف قد جمعا*** يكسر في الجرّ وفي النّصب معا
كذا أولات والذي اسماً قد جعل*** كأذرعات فيه ذا أيضاً قبل
وجرّ بالفتحة ما لا ينصرف*** ما لم يضف أو يك بعد أل ردف
واجعل لنحو يفعلان النّونا*** رفعا وتدعين وتسألونا
وحذفها للجزم والنّصب سمه*** كلم تكوني لترومي مظلمه
وسمّ معتلا ً من الأسماء ما*** كالمصطفى والمرتقى مكارما
فالأوّل الإعراب فيه قدّرا*** جميعه وهو الذي قد قصرا
والثاني منقوصّ ونصبه ظهر*** ورفعه ينوي كذا أيضا يجر
وأيّ فعل ٍ آخرّ منه ألف*** أو واو او ياءّ فمعتلا ًّ عرف
فالألف انوفيه غير الجزم*** وأبد نصب ما كيدعويرمي
والرفع فيهما انوواحذف جازما*** ثلاثهنّ تقض حكما لازما

المعرفة والنكره

نكرة قابل أل مؤثرا*** أو واقعّ موقع ما قد ذكرا
وغيره معرفة ّ كهم وذي*** وهند وابني والغلام والذي
فما لذي غيبة أو حضور*** كأنت وهو سمّ بالضّمير
وذو اتصال منه ما لا يبتدا*** ولا يلي إلا اختيارا ً أبدا
كالياء والكاف من ابني أكرمك*** والياء والها من سلييه ما ملك
وكلّ مضمر له البنا يجب*** ولفظ ما جرّ كلفظ ما نصب
للرّفع والنّصب وجرّنا صلح*** كاعرف فإننا نلنا المنح
وألف ّ والواو والنون لما*** غاب وغيره كقاما واعلما
ومن ضمير الرّفع ما يستتر*** كافعل أوافق نغتبط إذ تشكر
وذو إرتفاع ٍ وانفصال ٍ أنا هو*** وأنت الفروع لا تشتبه
وذو انتصاب ٍ في انفصال ٍ جعلا*** إيّاي والتفريع ليس مشكلا
وفي اختيار ٍ لا يجيء المنفصل*** إذ تأتّى أن يجئ المتصل
وصل أو افصل هاء سلنيه وما*** أشبهه في كنته الخلف أنتمي
كذاك خلتنيه واتصالا*** أختار غيري اختار الانفصالا
وقدّم الأخصّ في اتصال*** وقدّمن ما شئت في اتفصال
وفي اتحاد الرتبة الزم فصلا*** وقد يبيح الغيب فيه وصلا
وقبل يا النّفس مع الفعل التزم*** نون وقاية ٍ وليسي قد نظم
وليتني فشا وليتي ندرا*** ومع لعلّ اعكس وكن مخيّرا
في الباقيات واضطرارا ً خفّفا*** منّي وعنّي بعض من قد سلفا
وفي لدنّي لدني قلّ وفي*** قدني وقطني الحذف أيضا قد يفي

العلم

اسمّ يعيّن المسمّى مطلقا*** علمه كجعفر ٍ وخرنقا
وقرن ٍ وعدن ٍ ولاحق*** وشدقم ٍ وهيلة ٍ وواشق
واسما ً أتى وكنية ً ولقبا*** وأخّرن ذا إن سواه صحبا
وإن يكونا مفردين فأضف*** حتما ً وإلا أتبع ايّ ردف
ومنه منقول ّ كفضل ٍ وأسد***وذو ارتجال كسعاد وأدد
وجملة ّ وما بمزج ركّبا ً*** ذا إن بغير ويه تمّ أعربا
وشاع في الأعلام ذو الإضافه*** كعبد شمس ٍ وأبي قحافة
ووضعوا لبعض الأجناس علم*** كعلم الأشخاص لفظا ً وهو عم
من ذاك أمّ عريط ٍ للعقرب*** وهكذا ثعالة ّ للثعلب
ومثله برّة للمبرّة*** كذا فجار علمّ للفجرة

إسم الإشارة

بذا لمفرد ٍ مذكّر أشر*** بذي وذه تا على الأنثى اقتصر
وذان تان للمثنّى المرتفع*** وفي سواه ذين تين اذكر تطع
وبأولى أشر لجمع ٍ مطلقا ً*** والمدّ أولى ولدى البعد انطقا
بالكاف حرفا ً دون لام ٍ أو معه*** واللام إن قدّمت هاممتنعة
وبهنا أو ههنا أشر إلى*** داني المكان وبه الكاف صلا
في البعد أو بثمّ فه أو هنّا*** أو بهنالك انطقن أو هنّا

الموصول

موصول الأسماء الذي الأنثى التي*** واليا إذا ما ثنّيا لا تثبت
بل ما تليه أوله العلامه*** والنّون إن تشدد فلا ملامه
والنّون من ذين وتين شدّدا*** أيضا ً وتعويض ّ بذاك قصدا
جمع الذي الألى الذين مطلقا*** وبعضهم بـ الواو رفعا ً نطقا
باللات واللاء التي قد جمعا*** واللاء كالذين نزرا ً وقعا
ومن وما وأل تساوي ما ذكره*** وهكذا ذو عند طيّئ شهر
وكالتي لديهم ذات*** وموضع اللاتي أتى ذوات
ومثل ما ذا بعدما استفهام*** أومن إذا لم تلغ في الكلام
وكلها يلزم بعده صله***على ضمير ٍ لائق ٍ مشتمله
وجملة ّ أو شبهها الذي وصل*** به كمن عندي الذي ابنه كفل
وصفة ّ صريحة ّ صلة أل*** وكونها بمعرب الأفعال قلّ
أيّ كما وأعربت ما لم تضف*** وصدور وصلها ضمير ّ انحذف
وبعضهم أعرب مطلقا وفي*** ذا الحذف أيّا ً غير أي ٍ يقتفي
إن يستطل وصل ّ وإن لم يستطل*** فالحذف نزر ّ وأبوا أن يختزل
إن صلح الباقي لوصل ٍ مكمل*** والحذف عندهم كثير ّ منجلي
في عائد ٍ متصل ٍ إن انتصبت*** بفعل ٍ أو وصف كمن نرجو يهب
كذاك حذف ما بوصف ٍ خفضا*** كأنت قاض ٍ بعد أمر ٍ من قضى
كذا الذي جرّبما الموصول جرّ*** كمرّ بالذي مررت فهو برّ

المعرّف بأداة التعريف

أل حرف تعريف أو اللام فقط*** فنمط ّ عرّفت قل فيه النمط
وقد تزداد لازما ً كاللات*** والآن والذين ثمّ اللات
ولاضطرارٍ كبنات الأوبر*** كذا وطبت النفس يا قيس السّرى
وبعض الأعلام عليه دخلا*** للمح ما قد كان عنه نقلا
كالفضل والحارث والنّعمان*** فذكر ذا وحذفه سيّان
وقد يصير علما ً بالغلبه*** مضاف أو مصحوب أل كالعقبة
وحذف أل ذي إن تناد أو تضف*** أوجب وفي غيرهما قد تحذف

الابتداء

مبتدأ زيد ّ وعاذر ّ خبر*** إن قلت زيد ّ عاذر ّ من اعتذر
وأوّل ّ مبتدأ والثاني*** فاعل ّ اغنى في أسار ٍ ذان
وقس كاستفهام النفي وقد*** يجوز نحو فائز ّ أولو الرّشد
والثاني مبتدا وذا الوصف خبر*** إن في سوى الإفراد طبقا ً استقر
ورفعوا مبتدأ بالابتدا*** كذاك رفع خبر ٍ بالمبتدا
والخبر الجزء المتمّ الفائدة*** كالله برّ والأيادي شاهده
ومفردا ً يأتي ويأتي جمله*** حاوية ً معنى الذي سيقت له
وإن تكن إيّاه معنى اكتفى*** بها كنطقي الله حسبي وكفى
والمفرد الجامد فارغ ّ وإن*** يشتقّ فهو ذو ضمير ٍ مستكن
وأبرزنه مطلقا ً حيث تلا*** ما ليس معناه له محصّلا
وأخبروا بظرف ٍ أو بحرف جرّ*** ناوين معنى كائن ٍ أو استقر
ولا يكون اسم زمان ٍ خبرا*** عن جثة ٍ وإن يفد فأخبرا
ولا يجوز الابتدا بالنّكرة*** ما لم تفد كعند زيد ٍ نمرة
وهل فتى ً فيكم فما حلّ لنا*** ورحل ّ من الكرام عندنا
ورغبة ّ في الخير خير ّ وعمل*** برّ ٍ يزين وليقس ما لم يقل
والأصل في الأخبار أن تؤخرا*** وجوّزوا التقديم إذ لا ضررا
فامنعه حين يستوي الجزءان*** عرفا ونكرا عادمي بيان
كذا إذا ما الفعل كان الخبرا*** أو قصد استعماله منحصرا
أو كان مسندا لذي لام ابتدا*** أو لازم الصّدر كمن لي منجدا
ونحو عندي درهم ّ ولي وطر*** ملتزم ّ فيه تقدّم الخبر
كذا إذا عاد عليه مضمر*** مما به عنه مبينا يخبر
كذا إذا يستوجب التصديرا*** كأين من علمته نصيرا
وخبر المحصور قدّم أبدا*** كما لنا إلا اتباع أحمدا
وحذف ما يعلم جائزّ كما*** تقول زيد ّ بعد من عندكما
وفي جواب كيف زيد ّ قل ندف*** فزيد ّ استغني عنه إذ عرف
وبعد لولا غالبا حذف الخبر*** حتم ّ وفي نصّ يمين ٍ ذا استقر
وبعد واو عيّنت مفهوم مع*** كمثل كلّ صانع ٍ وما صنع
وقبل حال ٍ لا يكون خبرا*** عن الذي خبره قد أضمرا
كضربي العبد مسيئا ً وأتم*** تبييني الحقّ منوطا ً بالحكم
وأخبروا باثنين أو بأكثرا*** عن واحد ٍ كهم سراة ّ شعرا


EmoticonEmoticon