كتاب الأذكار للنووي

كتاب الأذكار للنووي

الكتاب الأذكار للنووي أَو ‏‏حِلْيَةُ الأَبْرَارِ وَشِعَارُ الأَخْيَارِ في تَلْخِيصِ الدََّعوَاتِ والأَذْكَارِ المُسْتَحَبَّةِ في اللَّيْل والنَّهَارِ
الإمام الحافظ شيخ الإسلام محيي الدين أبو زكريا يحيى بن شرف النووي
H 631-676 / M 1234 1278

المحتويات
  1. ترجمة المؤلف الإمام النووي
  2. مقدمة المؤلف
  3. آراء العلماء عن الإمام النووي الشافعي
  4. شرح كتاب الأذكار للنووي
  5. تمهيد عن الأمر بالإِخلاص وأعمال القلوب
    1. فصل‏:‏ العمل بفضائل الأعمال
    2. فصل‏: حكم العمل بالحديث الضعيف
    3. فصل‏:‏ يُستحبُّ الجلوس في حِلَق أهله
    4. فصل‏:‏ الذكر يكون بالقلب، ويكون باللسان
    5. فصل: فضائل الذكر غير منحصرة
    6. فصل‏:حكم الذكر للمحدث وغيره
    7. فصل‏:‏ ينبغي أن يكون الذاكرُ على أكمل الصفات
    8. فصل: ان يكون موضع الذكر خالياً
    9. فصل: الذكر محبوب في جميع الأوقات
    10. فصل‏:‏ المرادُ من الذكر حضورُ القلب
    11. فصل‏: ينبغي المواظبة على الذكر
    12. فصل‏:‏ في أحوال تعرضُ للذاكر
    13. فصل‏:‏ الأذكار المشروعة في الصلاة
    14. فصل: الكتب المؤلفة في عمل اليوم والليلة
    15. فصل: مواطن آحاديث الكتاب
  6. بابٌ في فضل الذكر
  7. باب ما يقولُ إذا استيقظَ مِن مَنامه
  8. بابُ ما يَقُول إذا لبسَ ثوبَه
  9. بابُ ما يقولُ إذا لبسَ ثوباً جديداً أو نعلاً
  10. بابُ ما يقولُ لصاحبه إذا رأى عليه ثوباً جديداً
  11. بابُ كيفيّة لباسِ الثوبِ والنعلِ وخَلْعِهما
  12. بابُ ما يقولُ إذا خلعَ ثوبَه
  13. باب ما يقول حال خروجِهِ من بيتِه
  14. بابُ ما يقولُ إذا دخلَ بيتَه
  15. بابُ ما يقول إذا استيقظ من الليل وخرج من بيته
  16. باب ما يقولُ إذا أراد دخول الخلاء
  17. بابُ النّهي عن الذِّكْرِ والكَلامِ على الخَلاَء
  18. بابُ النّهي عن السَّلام على الجالس لقضاء الحَاجَة
  19. بابُ ما يقولُ إذا خَرَجَ من الخَلاَء
  20. بابُ ما يقولُ إذا أراد صَبَّ ماء الوضوءِ أو استقاءه
  21. بابُ ما يَقولُ على وضُوئه
    1. فصل: ما يستحب أن يقوله المتوضئ
    2. فصل: ما يقوله بعد الفراغ من الوضوء
    3. فصل‏ :الدعاء على أعضاء الوضوء
  22. باب‏:‏ ما يقول بعد فراغه من وضوئه
  23. بابُ ما يقولُ على اغْتسالِه
  24. بابُ ما يقولُ على تَيَمُّمِه
  25. بابُ ما يقولُ إذا توجَّهَ إلى المسجدِ
  26. بابُ ما يقولُه عندَ دخول المسجد والخروج منه
  27. باب ما يقولُ في المسجد
    1. فصل‏:‏ ينبغي للجالس في المسجد أن ينوي الاعتكاف
  28. باب النهي عن إنشاد الضالة في المسجد
  29. باب دعائه على من ينشد في المسجد شعراً
  30. بابُ فضيلةِ الأذان
  31. بابُ صِفَةِ الأَذان
  32. بابُ صِفَةِ الإِقامة
    1. فصل‏:‏ الأذانَ والإِقامةَ سنّتان
    2. فصل‏:‏ ويُستحبُّ ترتيل الأذان ورفع الصوت به
    3. فصل‏:‏ لا يُشرع الأذان إلا للصلوات الخمس‏
    4. فصل‏:‏ لا تصحّ الإِقامة إلا في الوقت
    5. فصل‏:‏ تقيم المرأة والخنثى المشكل
  33. بابُ ما يقولُ مَنْ سمعَ المؤذّنَ والمقيمَ
    1. فصل‏:‏ إذا سمع المؤذنَ أو المقيم وهو يصلي
  34. بابُ الدُّعاء بعد الأذان
  35. باب ما يقولُ بعدَ ركعتي سنّة الصُّبح
  36. بابُ ما يقولُ إذا انتهى إلى الصَّفّ
  37. باب ما يقولُ عند إرادته القيامَ إلى الصَّلاة
  38. بابُ الدُّعاء عند الإِقامة
  39. كتاب ما يقوله إذا دخل في الصّلاة
  40. بابُ ما يقولُه إذا دخلَ في الصَّلاة
  41. بابُ تكبيرةِ الإِحْرام
    1. فصل‏:‏ السنّة أنَّ يجهر الإِمام بتكبيرة الإِحرام
    2. فصل‏:عدد التكبيرات في الصلاة
  42. بابُ ما يقوله بعد تكبيرة الإِحرام
    1. فصل‏:‏ما ينبغي أن يفعله الإمام
  43. بابُ التعوّذ بعد دعاء الاستفتاح
    1. فصل‏:‏ التعوّذ مستحبّ ليس بواجب
    2. فصل‏:‏ التعوّذ مستحبّ في الركعة الأولى بالاتفاق
  44. بابُ القراءةِ بعدَ التَّعوُّذ
    1. فصل‏: حكم اللحن في قراءة الفاتحة
    2. فصل‏:‏من لم يُحسن الفاتحة قرأ بقدرها من غيرها
    3. فصل‏:‏ بعد الفاتحة يقرأ سورة أو بعض سورة
    4. فصل‏:‏ما يقراء في صلاة الصبح والظهر
    5. فصل: القراءة يوم الجمعة
    6. فصل يستحب التطويل في الأولي والتقصيير في الثانية
    7. فصل‏:‏كيفية القراءة
    8. فصل‏:سكتات الإمام في الجهرية
    9. فصل‏:‏ما يقوله الإمام بعد الفاتحة
    10. فصل‏:‏ما يسن فعله في القراءة في الصلاة
  45. بابُ أذكار الركوع
    1. فصل‏:‏أذكار الركوع
    2. فصل‏:‏ يُكره قراءة القرآن في الركوع والسجود
  46. بابُ ما يقولُه في رفعِ رأسِه من الركوع وفي اعتدالِه
    1. فصل‏:‏ يُستحبّ أن يجمع بين هذه الأذكار كلها
  47. بابُ أَذْكَارِ السُّجودِ
    1. فصل‏:‏بيان فضل الركوع والسجود
    2. فصل‏:‏ما يقال في سجود التلاوة
  48. باب ما يقولُ في رفعِ رأسه من السجود وفي الجلوس بين السجدتين
    1. فصل‏:‏ما يقال في السجدة الثانية
  49. بابُ أذكارِ الرَّكْعةِ الثانية
  50. بابُ القُنوتِ في الصُّبح
    1. فصل‏:‏محل القنوت
      1. قنوت النبي
      2. قنوت عمر
    2. فصل‏:‏حكم رفع اليدين في دعاء القنوت
  51. بابُ التشهّدِ في الصَّلاة
    1. فصل: في ألفاظ التشهد
      1. الرواية الأولى في ألفاظ التشهد
      2. الرواية الثانية في ألفاظ التشهد
      3. الرواية الثالثة في ألفاظ التشهد
    2. فصل‏: ‏مايقال في التشهد
    3. فصل‏:‏ الترتيب في التشهد مستحب
    4. فصل‏:‏ السنّة في التشهد الإِسرار
  52. بابُ الصلاة على النبيّ صلى اللّه عليه وسلم بعد التشهّد
  53. بابُ الدُّعَاء بعدَ التشهّدِ الأخير
  54. بابُ السَّلام لِلتحلُّل من الصَّلاة
  55. بابُ ما يقولُه الرجلُ إذا كلَّمه إنسانٌ وهو في الصَّلاة
  56. بابُ الأذكارِ بعدَ الصَّلاة
  57. بابُ الحثِّ على ذكرِ اللَّه تعالى بعدَ صَلاةِ الصُّبح
  58. بابُ ما يُقال عند الصَّباحِ وعندَ المساءِ
  59. بابُ ما يُقالُ في صَبيحةِ الجمعة
  60. بابُ ما يَقولُ إذا طلعتِ الشَّمس
  61. بابُ ما يقولُ إذا استقلَّتِ‏ الشَّمس
  62. بابُ ما يقولُ بعدَ زَوَال الشَّمسِ إلى العصر
  63. بابُ ما يقولُه بعدَ العصرِ إلى غُروبِ الشَّمس
  64. بابُ ما يقولُه إذا سمعَ أذانَ المغرب
  65. بابُ ما يقولُه بعدَ صَلاةِ المغرب
  66. بابُ ما يقرؤُه في صَلاةِ الوترِ وما يقولُه بعدَها
  67. بابُ ما يقولُ إذا أرادَ النومَ واضطجعَ على فراشِه
  68. بابُ كراهةِ النوْم مِن غيرِ ذِكْرِ اللَّه تَعالى
  69. بابُ ما يقول إذا استيقظَ في الليل وأرادَ النَّومَ بعدَه
  70. بابُ ما يَقولُ إذا قلقَ في فراشِه فلم ينمْ
  71. بابُ ما يقولُ إذا كانَ يفزعُ في منامه
  72. بابُ ما يقولُ إذا رَأى في منامِه ما يُحِبُّ أو يَكرهُ
  73. بابُ ما يقولُ إذا قُصَّتْ عليه رُؤيا
  74. بابُ الحَثّ على الدًّعاء والاستغفارِ في النصفِ الثاني من كلِّ ليلة
  75. بابُ الدُّعاءِ في جَميع ساعاتِ الليل
  76. بابُ أسماء اللّه الحسنى


آراء العلماء عن الإمام النووي



قال عنه الإمام الذهبي: "الشيخ الإمام القدوة، الحافظ الزاهد، العابد الفقيه، المجتهد الرباني، شيخ الإسلام، حسنة الأنام". وقال الإمام ابن كثير: "الشيخ الإمام، العلامة الحافظ، الفقيه النبيل، محرر المذهب ومذهبه، وضابطه ومرتبه، أحد العباد والعلماء الزهاد، كان على جانب كبير من العلم والعمل والزهد والتقشف، والاقتصاد في العيش والصبر على خشونته، والتورع الذي لم يبلغنا عن أحد في زمانه ولا قبله بدهر طويل". وقال في حقِّه الإمام العلامة محمد بن علاَّن الصديقي: "شيخ الإسلام، علم الأئمة الأعلام، أوحد العلماء العاملين، والأولياء الصالحين، عين المحققين، وملاذ الفقهاء والمحدثين، وشيخ الحفاظ، وإمام الحفاظ، وإمام أرباب الضبط المتقنين



شرح كتاب الأذكار للنووي

شرح كتاب الأذكار للإمام النووي للشيخ عبد الله بن محمد الغنيمان

كتاب الأذكار للنووي كتاب الأذكار للنووي بواسطة A. Fatih Syuhud في يونيو 07, 2019 تقييم: 5

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.